اخر العناوين

السبت، نوفمبر 26، 2011

الله يرحمك يا اختي خديجه




هذي اختي خديجه راحت حياتها بالخطا دكاتره خططوا على انهم يسمموا لها وتموت لانها جلست مايقارب ثمانيه اشهر بالمستشفى ماحصلوا لها علاج فخطط الدكتور انه يسمم لها مصري وفلبيني وثلاث حريم
وهي بالكفن وانا اشوفها قلت تكفون بوسه بس قالوا مايجوز خلاص وانهمر من بعدها وما انسى هالموقف اختي ما اقدر ابوسها وهي بالكفن الله يرحمها 

وراحت حياتها الله يرحمها بمستشفى الملك عبدالله ببيشه 


خديجه ياعسى عمري فداء روحك
ماراح عمرك هدر وانت من طيور جناته
خديجه ماصابك صابني ومانسيتك
راحت حياتك بين طبيب ودكتوره 
ما اقول يادكتور الا حسبي الله عليك 
يادكتور خططت بسم روح خديجه 
وراحت حياتك ياخديجه ومانسيتك 
خديجه خديجه خديجه خديجه خديجه
تكفين ردي ترى الهم ذابحني والدمع مانساك
خديجه القضاء صار صعب ومانسيته 
جرحن عميق ضرب بقلبي وقلبك 
والامر جاء بخروجهم من دولته 
وانا ما كنت ابي القرار  الا بحكمك
يانفس بنفس والا خل القضاء عليه
روح اختي راح هدر والسبب اطباءك
يا خادم البيتين ابي حكم الشرع ودستوره 




مااقول الا حسبي الله على من خلا هم بقلبي بموت اختي
الله يرحمها ويغفر لها وربي ماانساك دامك من دمي ولحمي 
مانستكِ عيوني ياخديجه كيف ينساكِ قلبن حافظن ذكرياتك  

إرسال تعليق